سلطات سبتة المحتلة تحرم المغاربة من الوثائق الإدارية

0

زنقة20ا الرباط

ذكرت مصادر متطابقة، أن السلطات الإسبانية بسبتة المحتلة ترفض منذ مدة تسليم المغاربة المقمين في المدينة الوثائق اللازمة للإقامة وترفض تجديد البطائق لهم.

وفرضت السلطات المحلية في سبتة المحتلة، قانونا جديدا يحرم المغاربة من تجديد الإقامة ولا يعترف بشواهد السكنى والوثائق التي يقدمونها للإدارات، والتي تؤكد أنهم يقيمون في المدينة منذ عامين، بسبب جائحة “كورونا” وإغلاق المعابر.

وترفض إسبانيا الاعتراف بالوثائق والفواتير التي يتوفر عليها المهاجرون، والتي تؤكد أن مدة إقامتهم تتجاوز السنتين، حيث تطالبهم بالانتظار لمدة سنة أخرى قصد تسوية إقامتهم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد