ميراوي : أعداد طلبة طب الأسنان و الصيدلة العائدين من أكرانيا تتجاوز القدرة الإستيعابية للكليات الوطنية

0

زنقة 20 | الرباط

قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي؛ أن عدد الطلبة المغاربة العائدين من أوكرانيا المسجلين في المنصة الالكترونية التي أحدثتها وزارته لإحصائهم إلى غاية 25 أبريل بلغ أكثر من 7200 طالب ، 75 في المائة منهم ينتمون إلى شعب الطب و الصيدلة و طب الأسنان.

وأضاف ميراوي، في معرض جوابه على أسئلة المستشارين البرلمانيين، خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة اليوم الثلاثاء بمجلس المستشارين، أن المرحلة المقبلة ستعرف فتح المنصة لاستقبال الملفات الالكترونية للطلبة للتدقيق في المعطيات المقدمة.

و أشار الوزير، إلى أن الوزارة قامت بعقد لقاءات مكثفة مع شبكة عمداء كليات الطب و الصيدلة و كليات طب الاسنان بكل من القطاع العمومي و الخاص ، وكذا مع معهد الحسن الثاني للزراعة و البيطرة فيما يخص الطب البيطري و الطبوغرافي، كما تم إجراء اتصالات مع عدة هيئات دبلوماسية لبعض الدول الصديقة في أوربا الشرقية التي تتوفر على نظام تعليمي مماثل لنظيره بأوكرانيا و بالأخص رومانيا و هنغاريا و بلغاريا.

الميراوي ، أكد أنه تدارس إمكانية استقبال الطلبة المغاربة في مؤسسات التعليم العالي في هذه البلدان.

و ذكر أن الإشكالية الأساس تتعلق بشق بطب الأسنان و الصيدلة ، حيث يتجاوز عدد الطلبة العائدين من أوكرانيا القدرة الاستيعابية للكليات الوطنية المعنية.

و أوضح أن هذه الاشكالية مطروحة بحدة أقل بالنسبة لكليات الطب و مدارس المهندسين و كليات ومدارس التدبير و الاقتصاد ، مع اتخاذ كافة التدابير الضرورية لضمان جودة التكوين.

و أكد الوزير ، أنه يتم حاليا تدارس كافة الحلول انطلاقا من المستجدات ذات الصلة بالموضوع، خصوصا فيما يتعلق بإمكانية تتبع الطلبة لدراستهم عن بعد ، مع إمكانية احتساب التداريب المنجزة بالمغرب داخل المؤسسات الصحية.

و أضاف أن الوزارة ستعمل على دراسة هذا المقترح مع كليات الطب و الصيدلة و كليات طب الاسنان، والمراكز الاستشفائية الجامعية.

و أشار إلى أن الزيارة التي قام بها مؤخرا الى رومانيا، قال الميراوي أنه تم الاتفاق على إمكانية إدماج طلبة السنة الاولى و السنة الثانية دون أي صعوبات، مضيفا انه سيتم الاعلان قريبا من طرف الوزارة الوصية عن عدد الطلبة المغاربة الذين بإمكانهم التسجيل في مؤسسات التعليم العالي الرومانية.

و أوضح أن السفارة الهنغارية اقترحت بدورها استقبال ما يناهز 1000 طالب مغربي لاستكمال دراستهم بهذا البلد.

و أضاف أنه بإمكان الطلبة الراغبين بمؤسسات التعليم العالي برومانيا و هنغاريا إجراء امتحانات الولوج انطلاقا من المغرب دون الحاجة الى التنقل هاذين البلدين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد