الاستقلال يوزع القفف الرمضانية وسط سخط شعبي بتطوان

1

زنقة20ا تطوان

أعلن حزب الاستقلال في مدينة تطوان عن برنامج أنشطة “الميزان” وهيئاته الموازية خلال شهر رمضان المبارك من بينها توزيع قفة رمضان على الفئات المعوزة بالمدينة، حيث سيشرف على العملية نائب برلماني ومنتخبين ومسؤولو الحزب.

الإعلان خلف استياء عارما لدى ساكنة المدينة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث طالبت من أعضاء الحزب عوض توزيع القفف الموسمية لأغراض سياسوية كان بالأحرى الدفاع عن المدينة لجلب فرص الشغل وخلق مشاريع قارة تعود بالنفع على المواطنين وتضمن قوتا يوميا ومعالجة إشكالية ارتفاع الأسعار بالأسواق، بدل تنظيم أنشطة تحت عنوان “صورني كنفرق القفة على الضعفاء”.

واعتبرت فعاليات مدنية أن أن بعض البرلمانيين ورؤساء المجالس الجماعية بالمنطقة ومعهم تركيبة الأعضاء والعضوات المنتخبين بهذه الجماعات يستغلون شهر رمضان لكسب ود المواطنين ودغدغة مشاعرهم لنيل أصواتهم الانتخابية عند كل استحقاق جماعي أو برلماني.

ويعمل المسؤولون الحزبيون بعدد من الجماعات المحلية في الغالب على منح تلك الإعانات الرمضانية لعائلاتهم والمقربين منهم و “أنصارهم” من أجل الاستمرار في كسب ود الساكنة تحضيرا لأي استحقاق انتخابي.

فيما يستغل البعض الأخر هذه العملية الاجتماعية بطريقة “فجة” للترويج لسمعتهم عبر بث صور لهم وهم يقدمون هذه الإعانات وترويجها عبر المواقع الاجتماعية وهو ما يتنافى مع القيمة الإنسانية لهذه الإعانات.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد