مجلس الأمن والدول الكبرى يتجهون لمناقشة الحكم الذاتي لأول مرة

0

 

زنقة 20. الرباط

من المنتظر أن يدرج مجلس الأمن الدولي خلال هذا منتصف أبريل الجاري ملف الصحراء حيث ينتظر أن يكون مقترح الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب موضوع لهذا النقاش في سابقة تاريخية لطي النزاع الذي أصبحت الجزائر الطرف الوحيد فيه في مواجهة المغرب.

وقالت مصادر جيدة الإطلاع لمنبر Rue20 بأن أعضاء مجلس الأمن الدولي سيعكفون أيضاً على مناقشة مستجدات نزاع الصحراء المفتعل خاصة في ظل زيارة المبعوث الأممي الجديد ستافان دي ميستورا إلى المنطقة.

واضافت هذه المصادر بأن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة مشاورات حول ظروف اشتغال البعثة الأممية بالصحراء والمعروفة اختصار ب_ “المينورسو” و ذلك تحديدا بتاريخ 20 أبريل 2022.

كما سيطلع اعضاء مجلس الامن الدولي على إحاطة من طرف رئيس بعثة المينورسو الكسندر إيفانكو وممثل الأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا الذي قاد جول للمنطقة في الآونة الأخيرة.

وستكون هذه الجلسة الاولى منذ تعيين ستافان دي ميستورا ممثلا للامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيرس الذي رافقته مستجدات جديدة من شأنها أن تشكل منعطفاً تاريخياً، عقب كل من الإعتراف الإسباني بسيادة المملكة على صحرائه ودعمها الصريح لمقترح الحكم الذاتي لأول مرة كحل أكثر جدية وواقعية، فضلاً عن دعم فيدرالية ألمانيا للمقترح المغربي الذي تدعمه فرنسا بدورها وكذا الاعتراف الأمريكي الرسمي بمغربية الصحراء.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد