سانشيز يشكل لجنة وزارية لدراسة سيناريوهات إعادة فتح المعابر الحدودية مع المغرب

0

زنقة 20 | الرباط

أكد رئيس الحكومة الإسبانية، بيذرو سانشيز ،أن الحكومة بصدد تشكيل لجنة وزارية يعهد إليها مهمة اقتراح سيناريوهات وخيارات لإعادة فتح معبري سبتة ومليلية أمام حركة المرور ، وكذا إعداد “بروتوكول يحدد معيار الدخول إلى المدينتين المحتلتين لضمان حركة مرور آمنة وسلسة “، بحسب ما تناقلته وسائل إعلام إسبانية محلية بمليلية.

وقالت صحيفة( مليلية هوي) إنه قبل انعقاد الجلسة العامة بمجلس النواب الإسباني لشرح الموقف الإسباني الجديد تجاه النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، أشار رئيس الحكومة الإسبانية إلى أن وزير الخارجية ، خوسيه مانويل ألباريس ، سيتوجه إلى الرباط يوم غد الجمعة “لإطلاق خارطة طريق جديدة مع المغرب”. وأشار إلى أن حرص الحكومة موجه “في المقام الأول ، نحو ضمان منطقة حدودية آمنة قادرة على ضمان التنقل السلس والمراقب للأشخاص والبضائع”.

وأكد رئيس الحكومة الإسبانية التزام الحكومة عن الدفاع عن مصالح مدينتي سبتة ومليلية ، حيث أشار إلى أنه “يجري إعداد خطتين في إطار ولاية استراتيجية الأمن القومي بمشاركة جميع المؤسسات”. تشمل تقديم كل الدعم السياسي والاقتصادي للمدينتين المحتلتين، بما يضمن لهما الازدهار والاستقرار ،حسب قوله.

وتتوجه الأنظار يوم غد الجمعة المقبل (فاتح أبريل 2022) نحو عاصمة المملكة المغربية الرباط، التي من المرتقب أن تستقبل وزير الخارجية الإسباني، خوسيه مانويل الباريس، الذي سيقوم بزيارة رسمية للمغرب لأول مرة بعد تعيينه وزيرا للخارجية الإسبانية في شهر يوليوز من السنة الماضية(2021)، خلفا لأرانشا سانشيز لايا التي تم إعفاؤها من منصبها بعد تورطها في فضيحة “إبراهيم غالي”.

وتكتسي زيارة الباريس للرباط أهمية خاصة، بالنظر إلى أنها ستعبئ الطريق أمام استئناف العلاقات الثنائية بين المغرب واسبانيا بشكل طبيعي بعد أزمة دبلوماسيةحادة استغرقت ما يقرب من سنة واحدة. كما أن زيارة الباريس تأتي في سياق تنامي انتظارات ساكنتي مليلية وسبتة، بشأن الإعادة السريعة لفتح المعابر الحدودية مع المغرب.

وتتطلع ساكنة مليلية وسبتة إلى إعادة فتح المعابر الحدودية مع المغرب لتعود الحياة إلى طبيعتها، خاصة في ما يتعلق بتنقل الأشخاص والبضائع، مما سيتيح أمام المدينتين آفاق جديدة في تحقيق الانتعاش التجاري والاقتصادي بعد سنتين من الإغلاق تسبب في ركود غير مسبوق قاد إلى إفلاس عدد من المقاولات والمحلات التجارية بالمدينتين المحتلتين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد