برلمانية بيجيدية سابقة تدعم حملةً جزائرية لإغلاق مواقع إلكترونية مغربية (صورة)

0

زنقة 20 ا الرباط

انخرطت البرلمانية السابقة بحزب العدالة والتنمية، إيمان اليعقوبي، في حملة الهجوم التي تقوم بها صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تابعة لجرائد جزائرية محسوبة على النظام العسكري الجزائري، ضد مواقع إلكترونية مغربية.

وكتبت اليعقوبي على صفحتها بالفايسبوك، اليوم الإثنين، “كلنا كمغاربة مجندون وراء الشعب الجزائري في حملته ضد هذه القناة”، في إشارة لأحد المواقع الإلكترونية المغربية، حيث شاركت متابعيها رابط الصفحة الجزائرية الموالية للنظام الجزائري، والتي دعت منذ ايام إلى حملات إغلاق لصفحات المواقع المغربية.

وتعمل منذ أيام صفحات محسوبة على النظام الجزائري العسكري على شن حملات إلكترونية من أجل إغلاق صفحات تابعة لمواقع إلكترونية مغربية، بسبب تغطيتها للأحداث الدائرة بالجزائر وكشف فشل سياستها الخارجية تجاه قضية الوحدة الترابية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد