موجة من الاستقالات تهز بيت البيجيدي مباشرة بعد تشكيل الأمانة العامة الجديدة

0

زنقة20/ الرباط

بدأت موجة جديدة من الاستقالات من حزب العدالة والتنمية تطفو على السطح، مباشرة بعد استكمال عبد الإله بن كيران الأمين العام الجديد للحزب لمربع القيادة التي سيشتغل إلى جانبها خلال المرحلة المقبلة، وذلك بانتخاب أعضاء الأمانة العامة للحزب.

فقد أعلنت خديجة أبلاضي، عضو المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، عبر حسابها الشخصي في فايسبوك، عن استقالتها من الحزب.

كما أعلنت سمية بنكيران، نجلة الأمين العام للحزب، عن استقالتها من الحزب، وذلك على حسابها الخاص بـ”فيسبوك”.

ودائما عبر الفايسبوك، أعلن منسق الحزب سابقا بألمانيا، أنس حيوني، عن احباطه وخيبة أمله من نتائج انتخاب أعضاء الأمانة العامة للحزب، حيث صرح قائلا “لا أعرف تقدير الأخ بنكيران في اقتراحه لبعض الأسماء، لكنها في نظري لا تستحق أن تكون ضمن تشكيلة الأمانة العامة وهي اختيارات غير موفقة وغير صائبة” .

ويربط الملاحظون سلسلة الاستقالات التي تهز حزب العدالة والتنمية، بغضب بعض المستقيلين جراء عدم إشراكهم في الفريق القيادي الجديد للحزب، وعدم الرضى من بعض الوجوه التي اقترحها بن كيران.

وتم اليوم الأحد، انتخاب أعضاء الأمانة العامة الجديدة لحزب العدالة والتنمية. وتضم اللائحة العديد من الوجوه القديمة في الحزب، على غرار الحبيب شوباني ونبيل الشيخي ومصطفى الخلفي ومحمد رضى بنخلدون وخالد بوقرعي، وآمنة ماء العينين، فيما ضمت اللائحة العديد من الوجوه النكرة.

ويعتبر عزيز الرباح، ونجيب بوليف، ومصطفى الرميد الذي اعتزل الحياة الحزبية والسياسية، من أبرز الغائبين عن اللائحة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد