النائبة السابقة لعمدة وجدة توقع تراخيص ليلة إنتخابات 8 شتنبر وبعدها بأيام

0

زنقة 20. وجدة

في فضيحة سياسية وقانونية، أقدمت حورية عراض، النائبة السابقة لرئيس المجلس الجماعي لمدينة وجدة على توقيع تراخيص بإسمها وصفتها السابقة، بعد إنتخابات 8 شتنبر.


و حصل منبر Rue20 على وثائق تحمل توقيع المسؤولة الجماعية السابقة، حورية عراض، بتاريخ 14 شتنبر و أخرى وقعتها ليلة الإقتراع 7 شتنبر.

وعمدت ذات المسؤولة السابقة بالمجلس الجماعي ببلدية وجدة، للإسراع بتوقيع تراخيص لمقاهي ومطاعم قبل ساعات فقط من يوم الإقتراع (6/7 شتنبر) بعدما تحسست أنها لن تعود لمنصب المسؤولية، في إستغلال فاضح لمنصبها، قبل أن ترتكب جريمة قانونية بتوقيع تاريخ بعد إعلان نتائج الإنتخابات، وهي لم تعد مسؤولة بمقتضى القانون.

وإضافة إلى هذه الجرائم القانونية، فإن ذات المسؤولة السابقة، ورطت معها رئيس قسم الشؤون الإقتصادية والإجتماعية، الذي وقع إلى جانبها تراخيص ليلة الإقتراع، بينما رفض توقيع التراخيص المسلمة بعد تاريخ الإنتخابات.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X