شوهة. بائعة ماكياج سفيرة لرواق المغرب بالمعرض الدولي بدبي وغياب للأدباء والمؤرخين

1

زنقة 20. الرباط

تفاجأ المتتبعون لفعاليات المعرض العالمي بدبي، بتعيين أسماء غريبة كسفراء لرواق المغرب بدبي.

و يتعلق الأمر بإختيار القائمين على الرواق المغربي لبائعة ماكياج على موقع إنستغرام، كسفيرة للرواق المغربي، في الوقت الذي مثل مثقفون وأدباء ومؤرخون البلدان المشاركة في المعرض العالمي، الذي يعنى في الأصل بالتعريف بهوية وثقافة وتاريخ شعوبها.

ففي غياب الهوية المغربية بكافة روافدها العربية والأمازيغية والحسانية والعبرية، فإن المسؤولين على الرواق المغربي، فضلوا التسويق لمطعم خاص متواجد في دبي في ملكية ‘شميشة’، للترويج له على حساب الإرث والتاريخ المغربي الذي غاب عن الرواق المغربي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد