العيد يعجل بإغلاق أبواب البرلمان وبرلمانيون هجروا القبة إستعداداً للإنتخابات

0

زنقة 20. الرباط

يتجه البرلمان نحو اختتام الدورة التشريعية الربيعية في وقت مبكر بسبب اقتراب عيد الأضحى الذي سيحل يوم 21 يوليوز المقبل، ودنو موعد الانتخابات.

وعلم موقع Rue20 من مصادر موثوقة، أن البرلمان يسير نحو اختتام الدورة التشريعية الربيعية، في منتصف يوليوز المقبل، أي قبل يعيد الأضحى.

وتعتبر هذه الدورة آخر دورة تشريعية من السنة التشريعية الخامسة.

وقرر البرلمان التعجيل باختتام الدورة على اعتبار أن ما تبقى من البرلمانيين الذين يواظبون على الحضور إلى البرلمان سيهجرون القبة قبل عيد الأضحى ولن يعودوا إليها بعده، بسبب تفرغهم للانتخابات المقبلة، خاصة الانتخابات التشريعية والجماعية .

يذكر أن مجلسي البرلمان يشهدان منذ أسابيع ضعفاً ملفتاً على مستوى حضور البرلمانيين.

وفاقم انتشار جائحة كورونا ظاهرة غياب البرلمانيين، حيث تشير المعطيات إلى أن عددا كبيراً من البرلمانيين لم تطأ أقدامهم القبة منذ بداية السنة التشريعية الحالية، بل منهم من لم تطأ أقدامهم البرلمان طيلة هذه الولاية التشريعية التي تقترب من نهايتها، إلا في مناسبات محدودة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد