المحكمة الوطنية في مدريد تُعيد توجيه تهم التعذيب والقتل لزعيم البوليساريو بالموازاة مع أزمة دبلوماسية بين البلدين

0

زنقة 20. الرباط

أعلنت المحكمة الوطنية في مدريد مساء اليوم الثلاثاء، عن إعادة توجيه تهم التعذيب والقتل لزعيم ‘البوليساريو’، إبراهيم غالي المتواجد فوق التراب الإسباني.

و نقلت صحيفة ‘ال بوبليكو‘ مساء يومه الثلاثاء، أن ذات المحكمة، أعلنت إعادة فتح قضية ‘غالي’ بالموازاة مع أزمة دبلوماسية كبرى تسبب فيها هذا الحادث المتعلق بزعيم الإنفصاليين.

و إستدعى القاضي ‘بيدراز’، إبراهيم غالي’ بشكل رسمي للمثول أمامه في الأول من يونيو المقبل، ليتم فتح قضيته للمرة الثانية في ظرف أسبوعين.

ويبدو من خلال عودة القضاء الإسباني، لفتح قضية ‘غالي’ في خضم الأزمة الدبلوماسية التي يعيش على وقعها البلدان، أن الجارة الشمالية، فهمت متأخرةً أن الكيل بمكيالين مع المغرب لن يجدي نفعاً، في حال عدم التجاوب مع الغضب الرسمي والشعبي بالمملكة، حيال إستضافة زعيم تنظيم إنفصالي يحمل السلاح ضد من تعتبره إسبانيا “جار و صديق وشريك”.

وتسبب إستقبال إسبانيا لزعيم التنظيم الإنفصالي للبوليساريو، في نشوب أكبر أزمة دبلوماسية بين الجارين، منذ أزمة جزيرة ليلى، التي تدخلت الولايات المتحدة الأمريكية لنزع فتيلها.

وعقب نشوب هذه الأزمة الحالية، يرى متابعون أن إسبانيا، ستعرف عن قرب المجهودات التي كان يقوم بها المغرب لكبح جماح الهجرة السرية تجاه الجارة الشمالية، رداً على تهاون مدريد وعدم جديتها في التعاون مع المملكة المغربية بخصوص إستقبال زعيم تنظيم مسلح يهاجم المملكة، ويهدد أمنها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد