العنصر: تقارير المجلس الأعلى طبيعية ولا توجد جماعة واحدة بالمغرب لا يرتكب مسيروها أخطاء في التدبير

1

زنقة 20. الرباط

قال ‘محند العنصر’ أمين عام حزب ‘الحركة الشعبية’ ورئيس مجلس جهة فاس مكناس، أن تقارير المجلس الأعلى للحسابات طبيعية لمراقبة تدبير المال العام ولا يمكن القول بأن شخصاً ما مُدان لمجرد صدور تقرير في حق المجلس الذي يقوده.

و أضاف ‘العنصر’ خلال حلوله بندوة مؤسسة الفقيه التطواني مساء اليوم الخميس، أن تقارير المجلس الأعلى للحسابات عبارة عن تفاصيل دقيقة للتدبير والتي يتحمل فيها المسؤولية إداريون ومهندسون و تقنيون إلى جانب رؤساء المجالس، وبالتالي فهي تقارير تحمل طابع التنبيه والتوجيه أكثر منها طابع العقاب وحين يتعلق الأمر بالطابع الجنائي فهي تحال على النيابة العامة والقضاء.

و شدد ‘العنصر’ خلال حديثه عن المتابعات التي يقع تحت طائلتها بعض منتسبي حزب ‘الحركة الشعبية’ على أنه يتحدى أي كان أن يأتي بإسم جماعة واحدة حل بها قضاة المجلس الأعلى للحسابات ولم يخرجوا بتقرير حول أخطاء تدبيرية تخص التسيير.

ذات الزعيم الحركي، أكد على أن حزب ‘الحركة الشعبية’ يقف دوماً إلى جانب قياداته، ويعتبر هؤلاء أبرياء إلى أن يثبت العكس.

و جدد ‘العنصر’ التذكير بأن الحزب يتشبث بترشيح قياداته بالمدن والدوائر التي ينتسبون إليها، معتبراً أن حزب السنبلة يقف بجانب قياداته ماداموا لم يصدر أي حكم قضائي قطعي في حقهم، وفي نفس الوقت لا ينهج ما ينهجه الأخرون من ضغط على القضاء وترهيب للمؤسسات دفاعاً عن قياداته.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد