الأمن يفرق تجمعاً لرئيس بلدية بني ملال المعزول لخرقه الطوارئ الصحية

0

علمت جريدة Rue20.com الإلكترونية أن عناصر الامن بمدينة بني ملال داهمت تجمعاً حزبياً نهاية الاسبوع المنصرم ترأسه الحركي أحمد شدا الرئيس السابق للمجلس الجماعي لبني ملال داخل مقر حزب ‘الحركة الشعبية’ بحي الادارسة بمدينة بني ملال.

وتضيف مصادرنا أن إقتحام التجمع بناءً بسبب خرق حالة الطوارئ الصحية بالمغرب.

وحسب مصادرنا الموثوقة فإن التجمع المذكور حضره أزيد من 120 شخص وهو عدد فوق المسموح به قانوناً بالتزامن مع إنتخاب كاتب الفرع المحلي للحزب ببني ملال دون احترام إجراءات التباعد وشروط السلامة الصحية.

وتضيف المصادر المذكورة أن عناصر الأمن قامو بتفريق الحضور و وضع حد للتجمع الممنوع دون تحرير مخالفات في حق المخالفين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد