البرلمان وقُضاة جطو يحققون في إدعاءات إستفادة ملايين المغاربة من محاربة الأمية وصرف الوكالة للمليارات

0

زنقة 20. الرباط

علم منبر Rue20 من مصادر مطلعة أن المجلس الاعلى للحسابات ولجنة تحقيق برلمانية شكلها مجلس المستشارين فتحا تحقيقاً واسعاً في إدعاءات 1.200.000 متعلم سنوياً مع وكالة محاربة الأمية التابعة رئيس الحكومة.

وأضافت ذات المصادر بأن ملف محاربة الأمية الذي يعرف نزاعات قضائية أجبرت رئيس الحكومة على دفع 350 مليون لفائدة إحدى الشركات في انتظار الحكم عليه في ملفات أخرى بأكثر من 600 مليون.

واعيش الوكالة التي عين بنكيران على رأسها مقرب منه تعيش على صفيح ساخن منذرة بسقوط رؤوس كبرى.

مصادرنا أوضحت بأن الوكالة الوطنية لمحاربة الأمية أطلقت بشكل متأخر جداً موسمها الدراسي 2020-2021 في شهر يناير الماضي، وإلى حدود يومه مازالت مئات الجمعيات التي تدعي الوكالة التعاقد معها لم تشرع في تعليم المواطنين مما تهدر معه مئات ملايين الدراهم دون نتيجة تذكر مما يكشف زيف إدعاء الوكالة بأنها تسجل 1.200.000 مواطن سنوياً.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد