المغرب يرفع واردات الطاقة الكهربائية بعد تراجع الإنتاج !

0

زنقة 20 | الرباط

أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية بأن إنتاج الطاقة الكهربائية تراجع بنسبة 4,6 في المائة عند متم شهر شتنبر 2020، بعد ارتفاع بنسبة 3ر22 في المائة سنة قبل ذلك.

وفي هذا الصدد أشارت المديرية في مذكرتها الخاصة بالظرفية لشهر نونبر 2020، إلى انخفاض إنتاج المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب بنسبة 8ر11 في المائة، والإنتاج الخاص بنسبة 1ر3 في المائة، والإنتاج الذي يدخل في إطار مشاريع القانون 09-13 بنسبة 4 في المائة.

وأضافت أن واردات الطاقة الكهربائية زادت بنسبة 2ر32 في المائة عند متم الأشهر التسعة الأولى من سنة 2020، بعد زيادة بنسبة 5ر55 في المائة نهاية غشت الماضي و(ناقص 8ر86 في المائة) سنة قبل ذلك، وذلك في سياق تراجع حجم صافي الطاقة المطلوب بنسبة 9ر1 في المائة، بعد تسجيل (4ر2 – في المائة) و(7ر4 + في المائة) على التوالي.

وعند متم الأشهر التسعة الأولى من سنة 2020، تقلص معدل استهلاك الطاقة الكهربائية بنسبة 7ر2 في المائة، بعد تراجع بنسبة 9ر4 في المائة في نهاية يونيو 2020، وزيادة بنسبة 7ر0 في المائة عند نهاية شتنبر 2019.

و أوضحت المديرية أنه بالنسبة للربع الثالث من سنة 2020، استأنفت مؤشرات قطاع الطاقة الكهربائية نموها ولو على نحو طفيف من حيث الإنتاج، تبعا لتدابير الرفع التدريجي للحجر الصحي على المستوى الوطني، اعتبارا من 10 يونيو 2020.

وهكذا، ارتفع إنتاج الطاقة الكهربائية بنسبة 7ر0 في المائة بعد تراجع بنسبة 7ر11 في المائة خلال الربع الثاني و 3 في المائة خلال الربع الأول من سنة 2020.

من جانبه، ارتفع استهلاك الطاقة الكهربائية بنسبة 1ر1 في المائة في الربع الثالث من سنة 2020، مدفوعا بزيادة مبيعات الطاقة ذات الجهد العالي جدا والعالي والمتوسط ، باستثناء الموزعين، وبمقدار 3ر2 في المائة، بعد تراجع بنسبة 4ر22 في الربع الثاني، كما ارتفعت الطاقة الموجهة للأسر بنسبة 2ر5 في المائة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد