الدرك يطارد منتخبي البيجيدي نظموا زردة سياسية بمراكش رغم الطوارئ الصحية

0

زنقة 20. مراكش

شرع منتخبي حزب ‘العدالة والتنمية’ بمراكش بشكل مبكر حملاتهم الإنتخابية بتنظيم حفلات عشاء رغم حالة الطوارئ الصحية بسبب تفشي فيروس كورونا. مصادر موثوقة لمنبر Rue20 كشفت بأن منطقة ايت ايمور ضواحي مراكش شهدت خلال الاثنين والثلاثاء الماضيين اقامة وليمتين بطابع سياسي الأولى أقامها رئيس جماعة السويهلة المنتمي للبيجدي و نائبه الرابع و العضو عبد القادر ب.

و حضر هذه الوليمة مجموعة من المستشارين بالإضافة إلى أعيان المنطقة في حملة انتخابية سابقة لأوانها رغم حالة الطوارئ والحجر الصحي الذي يمنع التنقل والتجمع ليلاً.

مصادرنا المطلعة شددت على أن عناصر الدرك الملكي السلطات المحلية وبأمر من النيابة العامة فور علمها بالخبر حاصرت مكان الوليمة التي لم يحترم فيها الحجر الصحي، حيث فر المدعوون من الباب الخلفي للمنزل الكائن بدوار موسى دون توقيف أي أحد من الحاضرين الذين قدمو بسيارتين تابعتين لجماعة السويهلة و سيارة للنقل المدرسي استخدمتا خارج أوقات العمل بعين المكان دون مبرر.

جدير بالذكر، أن عبد الرزاق احلوش رئيس جماعة السويهلة المنتمي للبيجدي كان قد سبق له أن حضر ولينة سياسية للبيجدي بمراكش قبل شهرين تسببت في بؤرة فيروس كورونا في صفوف منتخبي الحزب و تزامنت مع الانتخابات الجزئية المعادة بدائرة أيت أورير إقليم الحوز وحضرها كل من العربي بلقايد، عمدة مراكش، والمستشار البرلماني عبد السلام السي كوري، نائب العمدة ورئيس مقاطعة جليز، ويوسف أيت رياض، رئيس مقاطعة النخيل، وعبد العزيز كاوجي، الكاتب الجهوي لحزب المصباح، وعضو مجلس جهة مراكش آسفي، وآخرون.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد