هل تسبب الوزير الرباح في بؤرة عائلية ؟!

0

زنقة 20 | متابعة

نفا صهر وزير الطاقة و المعادن عزيز الرباح ، أن يكون الأخير زار ابنته جهاد في مصحة خاصة أو في منزلها بعد وضعها لمولود.

صحيفة الأخبار ، كانت قد نشرت أن عزيز رباح وزير الطاقة والمعادن ورئيس جماعة القنيطرة المصاب بفيروس كورونا رفقة زوجته ، انتقلت إليه العدوى في تجمع عائلي بعد زيارة ابنته التي وضعت مولودها بإحدى المصحات الخاصة.

زوج ابنة الرباح ، المستشار الجماعي بالرباط محمد أمين الدهاوي قال على صفحته الفايسبوكية : ” أؤكد انه لم يكن اي تجمع عائلي و لحدود كتابة هذه الكلمات لم يزر لا سي عزيز ولا الحاجة خديجة المولودة لا في المصحة الخاصة ولا في المنزل”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد