وثائق. اعمارة يخرق القانون ويفرض على المواطنين كشف معطياتهم الشخصية وأرقام هواتفهم لحافلات النقل الطرقي

0

زنقة 20. الرباط

في خرق خطير لقوانين حماية المعطيات الشخصية للمواطنين، عمد وزير النقل والتجهيز على إجبار المواطنين على الادلاء لحافلات النقل الطرقي بأرقام الهواتف و أرقام بطاقة التعريف الوطنية قبل ركوب الحافلات في تنقلاتهم بين المدن.

واستغرب مواطنون هذا الإجراء الغير القانوني والذي يضرب عرض الحائط حماية المعطيات الشخصية للمواطنين، بينما يدعو اعمارة لتسليمها لحافلات نقل خاصة يحصل عليها ‘الكريسون’ وقد يتم استعمالها لاحقاً في أغراض الابتزاز والتحرش وتتسبب في كوارث ومشاكل عائلية أكثر من كورونا.

وتسائل مواطنون عما إذا كان اعمارة سيسمح بإعطاء رقم زوجته ورقم بطاقتها الوطنية لـ’كريسون’ حافلة نقل طرقي قبل السفر لمدينة أخرى خلال فترة تخفيف الحجر الصحي.

وكتب الناشط الجمعوي ‘ياسين اصبويا’ على حسابه بالفيسبوك مستغرباً : ”

“هل يحق لمكتب بيع تذاكر السفر في المحطة الطرقية مطالبة المسافرين بالبطاقة الوطنية؟
ومن هي الجهات المخول لها قانونيا المطالبة ببطاقة التعريف الوطنية؟

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد