تبون يمنحُ تونس 150 مليون دولار والجزائريون يواصلون التظاهر إحتجاجاً على الفساد والفقر والبطالة

0

زنقة 20. عن الأناضول

أعلن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، الأحد، تقديم وديعة بقيمة 150 مليون دولار للبنك المركزي التونسي.

جاء ذلك في تصريحات للرئيس الجزائري عقب لقاء جمعه بنظيره التونسي قيس سعيد بالعاصمة الجزائر، حسب بيان للرئاسة التونسية.

وأضاف أن “تبون أعلن عن إيداع مبلغ قيمته 150 مليون دولار أمريكي بالبنك المركزي التونسي، في إطار تعزيز علاقات الأخوة والتضامن بين البلدين”.

وتابع البيان: “أكد الرئيسان على الاتفاق وتطابق وجهات النظر حول المسائل التي تطرقا إليها خلال جلسة المحادثات”.

وعبّر الرئيسان الجزائري والتونسي عن ارتياحهما للمستوى المتميز للعلاقات الثنائية، مؤكدين العزم على تطوير هذه العلاقات وفق مقاربة جديدة تقوم على وضع شراكة للتشاور والتنسيق الاستراتيجي بين الجانبين.

من ناحية أخرى، شدد الجانبان على ضرورة إيجاد حل سلمي للأزمة الليبية دون تدخل أجنبي.

وأكدا على “الدور المحوري لتونس والجزائر في إيجاد تسوية تضع حدا للأزمة الليبية”.

وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، اعتبر الرئيسان أنه “لا حل لها إلا بتكريس حق الشعب الفلسطيني في دولة مستقلة على حدود 1967 عاصمتها القدس تكون مبنية على قرارات الشرعية ومبادرة السلام العربية”.

وكشف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الثلاثاء الماضي، عن خطة تتضمن إقامة دولة فلسطينية في صورة “أرخبيل” تربطه جسور وأنفاق، وعاصمتها “في أجزاء من القدس الشرقية”، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة موحدة مزعومة لإسرائيل.

وبالإجماع، قررت جامعة الدول العربية، خلال اجتماع وزاري السبت، رفض خطة ترامب “باعتبار أنها لا تلبي الحد الأدنى من حقوق وطموحات الشعب الفلسطيني، وتخالف مرجعيات عملية السلام المستندة إلى القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة”.

وفي وقت سابق الأحد، وصل الرئيس التونسي إلى الجزائر بدعوة من الرئيس تبون، في أول زيارة خارجية له منذ توليه الرئاسة قبل ثلاثة أشهر.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد