جلسة عمومية بمجلس المستشارين تتحول إلى “سيرك” و الحكومة تتهم البرلمانيين بانتهاك الدستور !

0

زنقة 20 | الرباط

تحولت الجلسة العمومية المخصصة للأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين يومه الثلاثاء إلى حلبة صراع و ملاسنات حادة بين لحسن الداودي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، و فرق برلمانية بمجلس المستشارين أبرزها الاصالة و المعاصرة و الإستقلال و الكونفدرالية الديمقراطية للشغل.

النقطة التي أفاضت الكأس هي مجموعة من الأسئلة التي طرحها المستشارون البرلمانيون على المسؤول الحكومي حول غلاء الأسعار تزامناً مع شهر رمضان ، إلا أن الداودي أعاد تكرار أسطوانة “الإنتخابات” وهو ما أثار غضب البرلمانيين الذين ثاروا في وجهه متهمينه بـ”استفزازهم”.

الداودي خاطب المستشارين البرلمانيين بالقول : ” لي بغا يغوت إغوت المغاربة عارفين فين كيمشيو فالإنتخابات ..مابقينش إتشمتو غير قولو كلام المعقول”.

كلام الوزير أثار غضب مستشار برلماني عن فريق الأصالة و المعاصرة معترضاً على خوض المسؤول الحكومي في ” أسطوانة الحملة الإنتخابية” و تغاظيه عن الجواب على أسئلة غلاء الأسعار لتندلع الملاسنات و يقرر رئيس الجلسة رفعها 5 دقائق بعد ان اشتد الصراع بين المسؤول الحكومي و المستشارين البرلمانيين.

الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي طلب الكلمة و قال أن نواب الغرفة الثانية ” انتهكوا الحق في التعبير في حق الحكومة و صادروا حقها المكفول بالدستور و هذا انتهاك جسيم لمبدأ دستوري”.

رئيس فريق الأصالة و المعاصرة بالغرفة الثانية عزيز بنعزوز تدخل بدوره ، مطالباً الحكومة بـ”الكف عن استفزاز نواب الأمة لأننا لم نعد قادرين على تحمله” ، حيث قال ” احتارمونا شوية .. ماتستفزوناش بالكلام عن الإنتخابات في كل مرة”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد