نزيف حزب ‘الاستقلال’ مستمر. مستشارون وقيادي بسيدي افني يُغادرون سفينة ‘شباط’

0

زنقة 20 . الرباط

يستمر مسلسل الاستقالات بنزيف أخر داخل حزب “الاستقلال” وهده المرة من سيدي افني، حيث أعلن “علي شحور”، القيادي بالحزب وعضو المكتب التنفيذي للرابطة الوطنية للمتصرفين الاستقلاليين، عن مغادرته سفينة “شباط” والتحاقه بحزب “التقدم والاشتراكية”.

مغادرة “شحور” جاء بعدما أعلن عشرات المستشارين الجماعيين بالمنطقة مغادرتهم لسفينة “شباط” غضباً مما أسموه “اقصائهم من التزكيات الحزبية للترشح باسم الحزب بالمنطقة التي ضلوا لعقود يحملون شعار “الميزان” في الاستحقاقات الانتخابية.

الى دلك، ومباشرة بعد اعلان مغادرة “شحور” لسفينة “شباط”، علم انه سيتقدم للانتخابات الجماعية باسم حزب “الكتاب” ضد حزب “الاستقلال” بجماعة “مستي” التي يرأسها استقلالي أخر وعضو بالمجلس الوطني.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد