مصدر: سنطرال تتحايل على المغاربة بـ40 سنتيم وتُسقطُ منبراً إخبارياً في خرق قانون الصحافة

0

زنقة 20. الرباط

عمد أحد مسؤولي شركة ‘سنطرال دانون’ الى تقديم منتوج الحليب الذي تنتجه وتوزعه، بأسعار جديدة بمناسبة شهر رمضان والترويج له على منبر اخباري دون احترام قانون الصحافة والنشر الذي يلزم المنبر بالاشارة لكون المقال عبارة عن ‘إشهار’ بشكل مسبق ليعلم به القارئ.

واعتبر الاعلامي والمنتج المغربي لقنوات الجزيرة ‘سعيد السالمي’، أن ‘ما قام به مسؤول سنطرال هي عملية تجارية موسمية Opération commerciale من خلال هسبريس وليس تفاعلا مع المقاطعة..’

واعتبر ذات الاعلامي والمنتج المغربي المقيم في قطر، أن المنبر الالكتروني ‘كان الاجدر به ان ينشر اشهارا في الموقع ونبينا عليه السلام’.

وبالعودة الى ما تم نشره من طرف المنبر المذكور فانه يعتبر خرقاً لقانون الصحافة خاصة الفرع الثاني من الباب الخامس من قانون الصحافة والنشر الجديد، الذي يفرض على الصحيفة الالكترونية استعمال عبارة ‘إشهار’ عند نشر كل مادة خبرية لمنتوج ما، بالحرف : ‘كل مقال يحرر قصد الإشهار، يجب أن تسبقه عبارة ‘إشهار’ .

و علق الصحافي والمنتج المغربي بسخرية على خروج مسؤول ‘سنطرال’، بالقول : ‘هذو بداو فالطنز العكري ولا يستحقون الرد.. بغينا تخفيض الثمن بشكل نهائي ورسمي لكي تجبروا تابعيكم على مسايرتكم.. انتهى الكلام !’.

وتسائل ذات الاعلامي عما إدا كانت الشركة تتحايل على المغاربة حينما قالت أن هامش الربح لا يتعدى 40 سنتيماً ، بالقول : ‘فين 40 سنتيم ديال الربح ما بقاتش؟ هذا الخلفي حقا يستحق كل الاحتقار !’.

وعمدت الشركة التي كانت قد قالت في بلاغ سابق أن هامش الربح لديها لا يتعدى 40 سنتيم، الى تخفيض مؤقت للسعر، غير أنها عمدت الى تسويق ملصق يقدم لتر حليب بثلاثة دراهم بدل ثلاثة دراهم ونصف، بعبارة ‘خلينا تصالحو’، لكن لغاية تسويق المنتوج المتوفر في المخزن فقط، كما تظهر الصورة دون تخفيض الثمن بشكل دائم كما يطالب بذلك المُقاطعون.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد