العنصر: ‘نريد بصمةً لوزراءنا في تنمية العالم القروي فقد أصبحنا لا نعرف من مُكلف بماذا ومن يقوم بماذا’

0

زنقة 20. بوزنيقة

دعا ‘محمد العنصر’ أمين عام حزب ‘الحركة الشعبية’ الى اعتماد سياسة حقيقية لتنمية العالم القروي، في البرنامج التنموي الجديد الذي يتم الإعداد له.

و قال ‘العنصر’ خلال كلمة له بالمجلس الوطني لحزب السنبلة المنعقد بمدينة بوزنيقة، أن ‘تنمية العالم القروي هو استقرارٌ للوطن وهي العدالة المنشودة للمغاربة’.

وأضاف ‘العنصر’ في كلمته، بحضور وزراء الحزب أن ساكنة الجبال في حاجة لتنمية حقيقية لأنها لم تختر السكن في الجبال وهم في حاجة لتنمية شاملة، قائلاً ‘وصل السيل الزبى’.

وفي اشارة واضحة لتشتت المهام بين وزراء حكومة العثماني، تسائل ‘العنصر’ حول أدوار وزراء معينين بالقول : ‘وزراءنا في الحزب مطالبون بالبصم على التنمية المنشودة بالعالم القروي، لكننا أصبحنا لا نعرف من مُكلف بماذا وكن يقوم بماذا’.

ودعا ‘العنصر’ وزراء حزبه للاجتهاد بالموازاة مع اعداد الحزب لمقترح حول النموذج التنموي المنشود الذي دعا اليه المٓلك محمد السادس.

وحول ذات الموضوع، أشار ‘العنصر’ الى أن المواطن بالعالم القروي كما بالحضري ينتظر لمس التغيير في حياته المعيشية وهو ما يعني أن النموذج التنموي الجديد مطالبٌ بالاجابة على هذا التساؤل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد