السلطات البلجيكية تُعيد طالبات للدراسة بعد طردهن بسبب تنانيرهن الطويلة

0

زنقة 20 . وكالات

بعد عشرة أيام من طرد طالبات بمدرسة “Mot-couvreur ” البلجيكية، بسبب لباسهن تنانير طويلة في ألوان زاهية، عادت الطالبات، يوم أمس الثلاثاء، إلى فصولهن الدراسية، كما أنهن سينظمن مسابقة لعرض الأزياء الطويلة داخل أسوار المؤسسة.

وكشفت مصادر إعلامية بلجيكية، أنه تم رفع الإجراءات التأديبية ضد التلميذات، فيما اعتبر أعضاء من وزارة التعليم البلجيكية، الذين قاموا بزيارة خاصة إلى المؤسسة التعليمية، أن استبعاد الطالبات بسبب لباسهن الطويل “سوء تقييم من السلطة التقديرية للإدارة”.

وتعود تفاصيل منع أزيد من ثلاثين طالبة من جنسيات مختلفة إلى نهاية الشهر الماضي، ونقل موقع “لا كابيتال”تصريحات بعض الطالبات، منهن سناء التي قالت حينها :”وصلنا حوالي الساعة الثامنة صباحا، وأغلب الفتيات كن يرتدين التنانير أو الفساتين الطويلة بألوان مختلفة.

ومنعونا من الدخول لأن اللباس الطويل ممنوع وفق القانون الداخلي”، قبل أن تضيف: “في حين أن القانون الداخلي للمؤسسة يمنع  وضع الرموز الدينية والتنانير الطويلة ذات الألوان الداكنة”.

ومن جهته، أوضح ديرك دي بلوك، مدير مؤسسة “Mot-Couvreur”، في كلمة أمام الطالبات المطرودات وزملائهن، أنه تلقى تعليمات لـ”حظر” التنانير الطويلة، فيما قررت الطالبات ربط الاتصال بالمندوب العام لحقوق الطفل للتدخل على الخط.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد