ويحمان : هناك مخطط لإدخال السلاح للريف و عراب الخراب ‘هنري ليفي’ موجود بمراكش

0

زنقة 20 . سهام الفلاح

قال الناشط ورئيس “المرصد المغربي لمناهضة التطبيع”، أحمد ويحمان، إنه “لا يجب السخرية من الفتنة، لأنها موجودة”، مؤكدا بأن هناك مخططا لإدخال السلاح إلى الريف قائلا: “هناك تدريب على الأسلحة خارج الريف، يتم تحضيرها للريف وللجنوب الشرقي، وغيرها من المناطق، وتشمل تدريبات الأسلحة الثقيلة، ولمن يريد التأكد من هذه الحقائق، بمكن أن يعود إلى ما يجري في منطقة نالوت بليبيا”.

وأوضح الناشط في صفوف رابطة “إيمازيغن من أجل فلسطين” في حوار صحفي له مع جريدة “الأسبوع الصحفي”، “وجود مخطط لتقسيم المغرب إلى خمس دول بإشراف مسؤولين في الصف الأول للصهيونية”، مشيرا إلى “تواجد “عراب الخراب”، برنار هنري ليفي، الذي أشرف على خراب ليبيا وزرع الفتنة في تونس، حاليا بمراكش من أجل الإشراف على المخطط المتعلق بالمغرب والجزائر وموريتانيا”.

وهاجم ويحمان من يسميهم “المدعون” في الأمازيغية الذين تنطلي حيلهم على من يعرفونها، ويحذر مما يسميه “القذارة” الموجودة تحت الأعلام الانفصالية، ويرى بأن هناك توجها لتقزيم عبد الكريم الخطابي إلى مجرد شيخ قبيلة، بينما هو مرجع أممي في حرب التحرير الشعبية.

وفي ذات السياق دعا الناشط الأمازيغي إلى مراجعة التجربة، حيث لا يتفق مع كتابة الأمازيغية بحرف تيفيناغ، كما يدعو لكتابة الأمازيغية بحروف عربية على غرار الفارسية، ويحذر من نشاط “دواعش إيمازيغن”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد