محامٍ مغربي يفضح محامي فرنسي افترى على برلمانيين أوربيين واتهم المغرب بالتضييق عليه في محاكمات ‘إكديم إيزيك’

0

زنقة 20. الرباط

وجه المحامي المغربي ‘نوفل بوعمري’ نداءاً الى وزير العدل دعاه فيه الى سحب الإذن بالترافع عن المحامي الفرنسي ‘جوزيف بريهان’ دفاع المتهمين في قضية ‘إكديم إيزيك’.

وكتب المحامي المغربي في تدوينة له على حسابه كل :

بخصوص محاكمة اكديم ازيك:
احتضن مقر الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا اليوم الخميس حلقة دراسية حول “المعتقلون السياسيون الصحراويون، وكيفية تفعيل قرارات مجلس أوروبا بشأنهم” ، وذلك بمبادرة مشتركة من اللجنتين السويسرية والفرنسية للتضامن مع الشعب الصحراوي؛ و قد استمعت اللجنة عن طريق الهاتف الى مداخلة جوزيف بريهام محامي معتقلي “اكديم ايزيك” اعلن عن ” تعارضها مع مقتضيات القانون الإنساني الدولي و أشكال التمييز والضغط التي مورست على فريق محامي الدفاع عن المتهمين والتي وصلت إلى حد التهديد كما هي حالة المحامين الفرنسيين الثلاثة”.
هذا المحام كذااااااب كبير؛ الجلسة التي نوقشت فيها الدفوع الشكلية ليوم أمس لم يحضرها؛ بل تهرب من مناقشتها بيوم و غادر المغرب و دفع محاميتين إلى مواجهة المحكمة و دفاع المطالبين بالحق المدني؛ اللتين لم يتعرضا لأي ضغط او تحرش.
هذا التصريح يعد إخلالا بالاتفاقية المغربية الفرنسية؛ لأنه يستغلها للتواجد بالمغرب و بالمحكمة و بعدها يذهب للخارج ليفتري عليها؛ على وزارة العدل أن تسحب منه الإذن بالترافع فورا.
وختم محامي ضحايا ‘إكديم إيزيك’، بالقول : ‘تدوينتي تلزمني كمتتبع؛ و ليس كمحام عن أسر الضحايا’.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد