الديموقراطية والسفاهة. رئيس حزب العمال البريطاني يستقيل بعد الهزيمة

0

زنقة 20 . الرباط

في الوقت الدي تتعالى أصوات “السفاهة السياسية” بالمغرب، أعلن ببريطانيا، إد ميليباند، اليوم الجمعة، عن استقالته من رئاسة حزب «العمال» البريطاني، في أعقاب فوز خصمه المحافظ، ديفيد كاميرون، في الانتخابات التشريعية.

واعتدر “ميليباند” لأنصار حزبه، بعد هزيمة حزبه، رغم أنه لم يفشل بالفوز بالانتخابات سوى بنسبة قليلة جداً.

وصرح في كلمة ألقاها أمام الصحافة، وأنصاره: «ليس هذا الخطاب، الذي أردت إلقاءه»، مقرا بـ«المسؤولية الكاملة عن الهزيمة».  وأضاف «حان الوقت كي يتولى شخص آخر الدفع بمصالح الحزب، بريطانيا بحاجة إلى حزب (عمال) قوي قادر على إعادة البناء بعد هذه الهزيمة».

http://www.youtube.com/watch?v=eaTyZzudOF8

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد