دركي يطلق النار على رئيسه المباشر ويرديه قتيلاً بعرباوة

0

زنقة 20. الرباط

أقدم رقيب، في الثلاثين من عمره أمس السبت, على إطلاق خمس رصاصات على رئيسه، استقرت إثنان منها في رقبته لترديه قتيلا على الفور، بالمركز الترابي لعرباوة.

وتعود فصول ارتكاب الجريمة، عندما دخل الرقيب إلى المركز من أجل استلام عهدته والبدأ في عمله على الساعة السابعة مساء, قبل أن يدخل في ملاسنات مع رئيسه، ليستل مباشرة سلاحه الوظيفي ويبدأ في إطلاق النار, ومع إطلاق الرصاصة الأولى, حاول الرئيس الفرار إلى خارج المركز، ثلاثة منها لم تصبه، قبل أن تعاجله رصاصتان استقرتا على مستوى رقبته من الخلف، لترديه قتيلا على الفور.

وبعد ذلك غادر الرقيب مكان الحادث إلى بيته، حيث قام زملاؤه بالاتصال به، في محاولة منهم لإقناعه بتسليم نفسه، وهو الشيء الذي نجحوا فيه، ليعود بعد ذلك إلى مقر عمله ويسلم نفسه، بعد ساعة من وقوع الحادث.

ومباشرة مع ورود النبأ، انتقل إلى عين المكان القائد الجهوي للدرك الملكي بالقنيطرة وقائد سرية الدرك الملكي بالقنيطرة إلى جانب قائد سرية سوق الأربعاء الغرب وجميع الأجهزة المختصة.

ويعتبر القتيل أب لأربعة أطفال, وقد تم ترقيته إلى منصبه الجديد بمناسبة عيد العرش الأخير، وإلى حدود الآن لا تعرف أسباب الخلاف الذي نشب بين الطرفين الذي أدى لارتكاب جريمة القتل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد