جزائريون غاضبون يمنعون التونسيين من عبور المراكز الحدودية نحو بلادهم

0

زنقة 20 . وكالات

أغلق العشرات من المواطنين المركز الحدودي رأس العيون، ببلدية عين الزرقاء، بولاية تبسة، ومنعوا التونسيين من الدخول إلى الجزائر من خلال وقوفهم كحاجز بشري ثابت في الطريق، حيث أجبرت أكثر من 100 سيارة تونسية خلال الفترة الصباحية وخلال الزوال، على العودة أدراجها إلى الأراضي التونسية، أو التوجه نحو مركزي المريج وبوشبكة بولاية تبسة للدخول إلى الجزائر.

وبرّر المحتجون، سبب الغلق، على غرار ما قام به المحتجون بمركز بتيته، ببئر العاتر، منذ الأسبوع الماضي والذي مازال مغلقا في وجه التونسيين، بسبب الإجراءات المتخذة من طرف السلطات التونسية، المتمثلة في فرض الضريبة المقدرة بـ 30 دينارا تونسيا، والتي ألحقت بهم متاعب مالية، خاصة وأن هناك كما قالوا من الجزائريين المقيمين بالبلديات الحدودية الـ10 يدخلون إلى تونس، أكثر من مرة في اليوم، بحكم علاقات القرابة والمصاهرة التي تربط أبناء العائلتين في الضفتين.

وهدّد محتجون بنقل الاحتجاج إلى المراكز الأخرى في تبسة وحتى في سوق اهراس ووادي سوف والطارف حسب “الشروق” الجزائرية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد