سابقة خطيرة. “البوليساريو” تمنعُ بعثة “المينورسو” من دخول تفاريتي وتتوعد بمستقبل ساخن

1

زنقة 20 . الرباط

في سابقة هي من نوعها في تاريخ قضية الصحراء، أقدمت جبهة “البوليساريو” على منع نزول طائرة قادمة من مطار الحسن الأول بالعيون، تابعة للأمم المتحدة تقلٌ أفراد من “المينورسو” من النزول في ما يُسمى بـ”القاعدة الجوية لـ تفاريتي” وممارسة مهامهم في المراقبة وحفظ الأمن.

وحسب ما كشفهُ مصدر خاص لـموقع “زنقة 20″، فان جيش “البوليساريو” أجبر عناصر “المينورسو” بالعودة إلى مطار الحسن الأول بالعيون، دون أن يتمكنوا من النزول عن ظهر المروحية، بعدما أُلزموا بتقديم جوزات ووثائق سفرهم.

وأكد مصدر موقع “زنقة 20″، أن هذه هي المرة الأولى التي يضطر فيها أفراد بعثة “المينورسو” إلى الإدلاء بوثائقهم، منذ توقيع إتفاقية وقف إطلاق النار سنة 1999، يورد مصدرنا.

وأفاد مصدرنا، أنَ هذا القرار الإستفزازي والغير مسبوق تم إتخاذه من قبل هيئة أركان “البوليساريو” في إجتماع خاص وهو إجراء، إعتبرُوه يعزز مقاربة مراجعة التعاطي مع الأمم المتحدة بعد القرار 2218 الذي خيب آمالهم.

وزادَ مصدر موقع “زنقة 20” كاشفاً أنَ الإجراء الذي اتخذه قيادة “البوليساريو” يُعتبر خطوة أولية في إطار إعادة مراجعة العمل مع المنظمة الأممية وأجهزتها العاملة في الصحراء.

وحري بالذكر، أنَ القرار 2218 قرر تمديد مهمة بعثة المينورسو إلى غاية 30 أبريل 2016، وتكثيف المفاوضات بغية التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم لقضية الصحراء المغربية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد