حرب إعلامية جزائرية هوجاء ضد مغاربة بي إن سبورتس بسبب تعليق جواد بادة حول فضيحة الشان

0

زنقة 20 ا الرباط

أشعل تعليق لجواد بادة، المعلق الرياضي المغربي بقنوات “بي إن سبورتس” الرياضية القطرية ، خلال مباراة الكاميرون والكونغو في منافسة الشان، “حربا” بوسائل الاعلام و مواقع التواصل الإجتماعي بالجزائر ، بعد حديثه عن ظروف تغييب المنتخب المغربي عن بطولة الشان المقامة في الجزائر.

وقال جواد بادة أثناء تعليقه على مباراة الكاميرون والكونغو أمس في منافسة الشان : “الشان بدون المغرب و تونس و مصر بدون مستوى… المغرب لديه أقوى دوري في افريقيا و ليس حاضر وكذلك الشان يلعب بدون البطل لنسختين”.

و أضاف في تعليقه المباشر ، خلال مباراة الكاميرون والكونغو “ماحدث في قسنطينة مسرحية و السودان لم تفز على البساط كما يروجون له و المغرب لا يعتبر منسحب بل تعذر عليه السفر و نتيجة 3_0 للسودان غير معتمدة.”

تعليق جوادة بادة الذي قال الحقيقة حول ظروف عدم مشاركة المنتخب لوطني في الشان دفع الذباب الإلكتروني والاعلام الموالي للنظام الجزائري العسكري إلى شن هجمات وحملة من التعليقات ضد المعلق الرياضي المغربي مطالبين إدارة قنوات “بي إن سبورت” الرياضية بفصله عن العمل.

و امتدت الحملة الاعلامية الجزائرية إلى جميع الإعلاميين و الصحافيين المغاربة المتواجدين بشبكة قنوات بي إن سبورتس و على رأسهم محمد عمور مدير قناة بي ان سبورتس الاخبارية.

بالمقابل أطلق نشطاء مغاربة هاشتاغ مناصر ومتضامن مع المعلق الرياضي المغربي، بـ”#كلنا_جواد_بادة، #كلنا_من_أجل_فضح الحقائق” حيث لاقى تفاعلا كبيرا على منصات التواصل الاجتماعي.

وذكّر المغاربة نظرائهم الجزائريين باستغلال المعلق الجزائري، حفيظ دراجي، قنوات “بي إن سبورت” القطرية، القناة والمباريات لنفث سمومه والتهجم على المغرب الذي تهلل له الأبواق والصفحات الجزائرية على مواقع التواصل الاجتماعي.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد