مغاربة يقدمون يد المساعدة للطفل ريان وجامعة ألعاب القوى في سبات

0

زنقة 20 | متابعة

لقي الطفل العداء الذي انتشرت صوره وهو يشارك في البطولة الوطنية للعدو الريفي التي نظمتها الجامعة الملكية لألعاب القوى بالخميسات، الأحد الماضي، تضامنا واسعا بعدما ظهر يركض في السباق بجوارب “بالية” ملفوفة بشريط لاصق.

وفور انتشار الصور تواصل عدد من المغاربة مع الطفل العداء عمامي ريان وقدموا له يد المساعدة، حيث قاموا باقتناء أحذية وألبسة رياضية كهدية تضامنا معه وتشجيعا له للإستمرار في هذه الرياضة.

يذكر أن البطولة الوطنية للعدو الريفي التي احتضنتها مدينة تامسنا الأحد الماضي، شهدت واقعة مشاركة طفل حافي القدمين ، ما أثار لغطا واسعا على مواقع التواصل الإجتماعي.

المتسابق الصغير، والذي كان يرتدي قميص المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم ، شد إليه الأنظار بعد ركضه في السباق بجوارب “بالية” ملفوفة بشريط لاصق.

و عجت مواقع التواصل ، بصور المتسابق مرفوقة بتعاليق منتقدة للجهة المنظمة و المسؤولة عن العدو الريفي وعلى رأسها الجامعة الملكية لألعاب القوى التي يشرف عليها عبد السلام أحيزون.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد