كجي:على الداخلية فتح تحقيق في تصريحات الداودي والـPJD يمول ‘ميليشيات’ داخل الجامعة

0

زنقة 20 . الرباط

قال الناشط الأمازيغي “منير كجي” ،إن تصريحات وزير التعليم العالي “لحسن الداودي” التي تلفظ بها أمس تحت قبة البرلمان خطيرة وتستوجب من الحكومة فتح تحقيق لمعرفة حقيقتها ،مضيفاً أن هناك استهداف خطير في الآونة الأخيرة للحركة الأمازيغية ولرموزها الوطنيين.

“كجي” وفي تصريح خاص لـRue20.Com ،اعتبر أن تصريحات الداودي التي هاجم فيها من داخل قبة البرلمان طلبة أمازيغ واتهمهم بحمل السلاح ووصف أحد المفرج عنهم بالقاتل، هي تحامل واضح على الأمازيغ و تصريح غير مسؤول لمسؤول يمثل المغاربة.

وكشف “كجي” ،أن ما أسماها بادعاءات الداودي بحمل الطلبة الأمازيغ للسلاح إثر استقبالهم للطالب والناشط الأمازيغي المفرج عنه “مصطفى أوسايا” قبل أيام من سجن مكناس بعد 9 سنوات وراء القضبان، كاذبة مشيراً إلى أنه كان حاضراً وكل ما قيل عن وجود السلاح بين صفوف الطلبة سواء بعد استقبالهم لـ”أوسايا” أو أثناء حفل الإستقبال الذي أقيم له بجامعة مكناس مجرد أكاذيب وادعاءات مغرضة.

وأضاف الناشط الأمازيغي، أن جميع مراسيم استقبال الطالب الأمازيغي المفرج عنه كانت تحت أعين ومراقبة الأمن وكذا تنقلهم لمسقط رأسه بقرية “فزو” “وهو الأمر الذي يكذب ادعاءات الداودي”، يقول “كجي”.

واعتبر ذات المتحدث، أن الحركة الأمازيغية كانت سباقة للدعوة إلى اعتماد ميثاق شرف لنبذ العنف والإقصاء داخل الجامعة المغربية، متهماً حزب الداودي الـPJD بتمويل كتائب و “ميليشيات” داخل الجامعة تساهم في أعمال العنف والتخريب من داخل الجامعات في جميع ربوع المملكة.

 

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد