رئيس حركة التوحيد والإصلاح: أغلب إخواننا لم يصوّتوا للبيجيدي

0

زنقة 20 | الرباط

قال أوس الرمال، الرئيس الجديد لحركة التوحيد والإصلاح، “الجناح الدعوي” لحزب “العدالة والتنمية”، أن علاقة الحركة بالحزب “شراكة استراتيجية”.

و أضاف الرمال في حوار مع “تيل كيل”، أن “حزب العدالة والتنمية يشاركنا في المرجعية الإسلامية هو ليس حزبا بمرجعية إسلامية وحسب، سأقولها بوضوح، هذا حزب نحن من أسسناه، أسسته الحركة”.

رئيس التوحيد والإصلاح، ذكر أن ” الحركة أسست حزبا اسمه التجديد الوطني تقدمنا به للسلطات، فتم رفضه في أقل من 48 ساعة، رغم أنه عادة ما ترد بعد شهرين أو ثلاثة أشهر على مثل هذه الطلبات ونحن بطبيعتنا، ما كنجبدوش القنبة، لا مع النظام ولا مع غيره، بل نقول إن له تقديراته، فإذا قال إنه لا يمكن، فأكيد لديه مبررات لهذا الرفض”.

أوس الرمال، أكد أن الحركة لم تقم بأي توجهات في الإنتخابات التشريعية الاخيرة غير تلك المعتادة سابقا ، مضيفا أن أعضاء الحركة شاركوا في الانتخابات ولم يقاطعوا وأغلبهم لم يصوتوا لحزب العدالة والتنمية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد