بوتين يستدعي 300 ألف جندي احتياط و يهدد الغرب باستعمال أسلحة الدمار الشامل

0

زنقة 20 | وكالات

حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الدول الغربية التي تهدد مصالحها بأن لدى موسكو أسلحة دمار شامل لمواجهة أي خطر يتهددها من الغرب.

وقال بوتين في كلمة وجهها للشعب الروسي: إنه “تمت التعبئة الجزئية في الجيش الروسي على خلفية العملية العسكرية في أوكرانيا”.

وأضاف: “الحديث لا يدور حول دعم الغرب لأوكرانيا في قصف محطة الطاقة النووية في زابوروجيه، الذي يهدد بكارثة نووية، وإنما يخص بعض التصريحات من مسؤولين رفيعي المستوى في بعض دول الناتو، حول إمكانية وقبول استخدام سلاح الدمار الشامل ضد روسيا”.

ولفت إلى أنه: “لم يعد سرا الحديث عن تدمير روسيا بالكامل في ساحة المعركة باستخدام كل الوسائل الممكنة، بما يتبع ذلك من تداعيات لنزع سيادتها السياسية والاقتصادية والثقافية وكل أشكال السيادة، والنهب الكامل لبلادنا”.

و صرّح وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، أن بلاده ستستدعي 300 ألف جندي احتياط، ولوّح باستخدام الأسلحة النووية خلال العمليات في أوكرانيا.

جاء ذلك في تصريح صباح الأربعاء، عقب إعلان الرئيس فلاديمير بوتين، تعبئة عسكرية جزئية في صفوف الجيش الروسي.

وقال شويغو: “سيتم استدعاء 300 ألف جندي احتياط في نطاق التعبئة الجزئية”.

وأضاف: “كل أسلحة جيشنا بما فيها النووية ستستخدم خلال عملياتنا الخاصة بأوكرانيا”.

وذكر وزير الدفاع الروسي أن عدد القتلى في صفوف قوات بلاده بلغ 5 آلاف و937 جنديا خلال الحرب في أوكرانيا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد