محكمة الإستئناف ترفع عقوبة “صعصع الحسيمة” إلى خمس سنوات سجنا

0

زنقة 20 . متابعة

رفعت غرفة الجنح الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة العقوبة الحبسية الصادرة ابتدائيا في حق شخص اعتدى على عناصر الامن بكورنيش صباديا ، إلى خمس سنوات سجنا نافذا.

كما رفعت المحكمة من التعويض المدني لفائدة موظفي الشرطة إلى 15.000 درهم.

وكانت المحكمة الابتدائية بالحسيمة، قد أدانت قبل أسابيع الجانح الذي روع مواطنين و عرض عناصر الشرطة للعنف بكورنيش صباديا.

وقضت المحكمة الابتدائية بالحسيمة، بإدانته بالسجن 3 سنوات ونصف حبسا نافذا، و 10000 درهم تعويض لكل شرطي ودرهم رمزي للادارة العامة للامن الوطني و 1000 درهم غرامة.

وتوبع المتهم من أجل حيازة واستهلاك المخدرات القوية، اهانة موظفين اثناء قيامهم بمهامهم وممارسة العنف في حقهم نتج عنه جروح والسكر العلني البين.

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني، قد تفاعلت مع مقطع فيديو متداول عبر شبكات التواصل الاجتماعي يوم الجمعة 12 غشت الجاري، يظهر تدخل عناصر الشرطة بالزي الرسمي من أجل توقيف شخص في حالة اندفاع قوية، قاوم بشدة إجراءات ضبطه، وعرّض موظفي الشرطة لاعتداء جسدي باستعمال أداة راضة.

وقد أظهرت الأبحاث أن الأمر يتعلق بقضية تعالجها حاليا مصالح الأمن الجهوي بمدينة الحسيمة، والتي تعود إلى تدخل عناصر الشرطة، في الساعات الأولى من صباح الخميس 11 غشت ، من أجل توقيف المشتبه فيه الذي كان في حالة غير طبيعية وأحدث حالة من الفوضى بالشارع العام، غير أنه واجه إجراءات الضبط وعنّف موظفي شرطة، قبل أن يتم توقيفه بعد وقت وجيز من ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية بمنزل أسرته بمدينة الحسيمة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد