هذا أول تفاعل لوزيرة السياحة بعد جدل “رحلة زانزيبار”

0

زنقة 20 | الرباط

بعد الجدل الكبير الذي رافق عطلتها رفقة أسرتها في زانزيبار، كان لوزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، فاطمة الزهراء عمور، أول تفاعل و ذلك عبر صفحتها على موقع “لينكيدين”.

الوزيرة عمور، تقاسمت على صفحتها منشورا يتحدث عن الجدل الآخر الذي رافق ظهور رئيسة الوزراء الفنلندية، سانا مارين، وهي ترقص في شريط فيديو، ما دفع كثيرين إلى اتهامها بتناول المخدرات قبل أن يكشف الفحص الذي خضعت له عدم صحة ذلك.

و يقول المنشور الذي أعجبت به الوزيرة عمور : “لقد عاشت من صدمة أحد الوالدين المدمنين على الكحول. عملت كبائعة لدفع تكاليف دراستها. كانت أول من تخرج من الكلية في عائلتها. في سن ال 34 ، تم انتخابها رئيسة لوزراء فنلندا ، لتصبح رئيسة حكومة أصغر سنا في العالم. لقد أخرجت بلادها من الوباء. لقد ساعدت في إعادة تأكيد فنلندا على أنها أسعد دولة في العالم أنا أتحدث عن سانا مارين ، وهي قائدة كاريزمية وعاطفية وإنسانية. في هذه الأيام ، ينتقدها كثيرون ، فيما يتعلق بفيديو ترقص فيه وتستمتع في حفلة. غالبًا ما نطلب من قادتنا أن يكونوا أكثر واقعية ، وأكثر “إنسانية” ، ولكن بمجرد أن يتصرفوا على هذا النحو ، فنحن على استعداد لتوجيه أصابع الاتهام إليهم”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد