احتجاز مغاربة بالجزائر و عائلات تحتج بالمنطقة الحدودية بين لجراف لإطلاق سراحهم (فيديو)

0

زنقة 20 | سليم عبد اللاوي | علي التومي

خرج عدد من الأهالي في وقفة احتجاجية بالمنطقة الحدودية بين لجراف الواقعة بين الجزائر والمغرب للمطالبة بإطلاق سراح ابنائهم المحتجزين داخل السجون الجزائرية.

وحسب شهادات إستقاها موقع Rue20.com من قلب المنطقة الحدودية بين لجراف ، طالب آباء وامهات واصدقاء المحتجزين بتدخل المسؤولين المغاربة قصد التدخل لإطلاق فلذات اكبادهم من داخل السجون الجزائرية.

وحسب شهود عيان فقد توصل اهالي الشباب المغاربة المحتجزين إلى معلومات دقيقة توضح وجود أبنائهم بسجون الجزائر ماجعل ذويهم بحتجون عند المنطقة الحدودية للمطالبة بإطلاق سراحهم.

وإستنادا لتصريحات أهاليهم لـRue20 فإن عددا من الشباب المغربي كانوا يهمون للهجرة السرية عبر الشواطىء الشمالية للمملكة قبل ان تعترضهم السلطات الجزائرية وتعتقلهم في خرق سافر للمواثيق الدولية وحقوق الإنسان.

وعلى الرغم من ان الأهالي توصلوا بإشاعات تفيد وفاة ابنائهم غرقا إلا ان سجناء اخرين بالجزائر اكدوا وجودهم داخل السجون الجزائرية وهي المعلومة الدقيقة التي بلغوا بها،في إنتظار تدخل رسمي لأنهاء معانات هؤلاء الشباب.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد