تسريب صوتي لقيادي في البوليساريو: النظام الجزائري وراء توتر الكركرات وغالي ديكتاتور

0

زنقة 20 | متابعة

قال القيادي في جبهة البوليساريو البشير مصطفى السيد، إن”الجزائر كانت مسؤولة عن مخطط إغلاق معبر الكركرات سنة 2020، وماخلفت تلك العملية من تطورات سياسية نتج عنها تدخل القوات المغربية لتحرير المعبر من عناصر البوليساريو”.

واعتبر القيادي في الجبهة، في تسجيل صوتي مسرب له، أن “رئيس البوليساريو، ابراهيم غالي، فشل في استثمار ما حدث بالكركرات لصالح الجبهة، كما ندد بسياسته بسبب احتكار كل صلاحيات القيادة محملا إياه مسؤولية الاخفاقات المتواصلة”

وأردف البشير مصطفى السيد، أن “غالي لم يجلب للمخيمات سوى الهزائم والذل”، واصفا القيادة الحالية “بالعاجزة عن تحمل نتائج إخفاقاتها السياسية والعسكرية التي تبعت عملية الكركرات”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد