آيت الطالب يعلن نهاية الورق في المستشفيات ورقمنة شاملة لقطاع الصحة

0

زنقة 20 | الرباط

أكد وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد أيت الطالب، أن القانون الإطار المتعلق بالمنظومة الصحية الوطنية سيقطع مع الماضي ، ويتطلب الأمر خمس سنوات لتظهر التغييرات للمواطنين.

و تطرق الوزير إلى رقمنة القطاع الصحي ، حيث قال ان الجميع رابح باعتماد الرقمنة في القطاع بمافيه المواطن و المنظومة و المهني.

و أضاف أنه سيتم إنهاء التعامل بالورق داخل المنظومة الصحية المغربية، مشيرا الى ان جميع الوثائق المتعلقة بالمريض سواء الادارية او الطبية سيتم حفظها إلكترونيا.

من جهة أخرى، قال الوزير آيت الطالب، أنه لا يمكن أن يظل الطبيب موظفا.

و أضاف آيت الطالب، خلال مشاركته في برنامج إذاعي، أن الطب حرفة ويجب وضع نظام خاص بالأطباء في قانون الوظيفة الصحية الجديد.

و سجل وزير الصحة، تراجعا كبيرا في المكانة الإجتماعية للطبيب في المجتمع المغربي ، حيث قال أنه في 1971 كان الطبيب في المستوى الثالث من ناحية الأجر و المكانة الإجتماعية، فيما اليوم يحتل اليوم المرتبة 28.

آيت الطالب، قال أن مشروع القانون الإطار رقم 06.22 المتعلق بالمنظومة الصحية الوطنية يعد فرصة تاريخية لبناء نظام صحي أكثر قوة وإنصافا.

المسؤول الحكومي، ذكر أن إحداث الهيئة العليا للصحة أصبح ضروريا لضمان استمرار سياسة الدولة وخريطة الطريق على المدى المتوسط و الطويل ، وستنكب على تقنين التأمين الاجباري على المرض.

و أكد الوزير ، أنه لا يمكن أن يظل القطاع رهين سياسات متعاقبة ، مشيرا إلى التنظير لقطاع الصحة يجب أن لا يظل حبيس خمس سنوات بل يمكن أن يصل إلى قرن من الزمن.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد