بمشاركة أمريكا وإسرائيل…الراجمات تضيئ سماء المحبس والنظام العسكري الجزائري يصاب بالبكم والصمم

0

زنقة 20. العيون

أصيب النظام العسكري الحاكم في الجزائر بالبكم والصمم عقب إنطلاق المناورات العسكرية الأضخم في أفريقيا، بمشاركة الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل لأول مرة.

و أضاءت الراجمات والدبابات الأمريكية سماء منطقة المحبس المتاخمة للحدود مع الجزائر، ليلاً، بينما إختفت بلاغات القصف الوهمي لعناصر مليشيات البوليساريو التي تعدت 1000 بلاغ حربي يروج له الإعلام العسكري الجزائري.

ففيما بادر النظام العسكري الحاكم بقوة الحديد والنار في الجزائر، لقظع العلاقات مع إسبانيا بسبب إعترافها بمغربية الصحراء، لم يجرؤ النظام الجبان على إتخاذ نفس الموقف مع الولايات المتحدة التي نقلت عتادها الحربي فضلاً عن العتاد الإسرائيلي الخاص بالرادارات إلى قلب المحبس داخل الصحراء المغربية، لتحاكي هجوماً برياً وجوياً على الجزائر، دون أن يحرك نظام الكابرانات ساكناً أو تنشر وكالة الأنباء الجزائرية قصاصة تنديدية واحدة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد