المغربي المحكوم بالإعدام في دونيتسك لازال حياً و يمكن الطعن ضد الحكم في غضون شهر

0

زنقة 20 | الرباط

حكمت محكمة في “جمهورية دونيتسك” الموالية لروسيا بالإعدام على 3 أفراد منهم مغربي بعد اتهامهم بالقتال كـ”مرتزقة” مع الأوكران ضد الجيش الروسي، الخميس.

وصدر الحكم في دونيتسك وقد شمل مواطنين بريطانيين ومواطنا مغربيا، وفق ما نشرته وكالة الأنباء الحكومية الروسية (نوفوستي).

وكُشف عن أسماء المحكومين بالإعدام وهم آيدن أسلن وشون بينر وإبراهيم السعدون، وقد مثلوا أمام المحكمة الخميس.

و حسب وسائل إعلام روسية، فإن الثلاثة اعترفوا بخوضهم للحرب بأوكرانيا “بهدف الاستيلاء على السلطة في جمهورية دونيتسك”.

بينما اعترف آسلين بتهمة “التدريب من أجل القيام بأنشطة إرهابية”، ويمكن الطعن على هذا الحكم في غضون شهر حسب ذات المصادر.

من جانبه صرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، الفريق إيغور كوناشينكوف، بأن المرتزقة الذين وصلوا إلى أوكرانيا لا يعدوا من بين “المقاتلين”، وأفضل ما ينتظرهم هو “السجن لمدد طويلة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد