التخطيط لانقلاب ضد نزار بركة يقربل الإستقلال و مرشحون للإستوزار في قفص الإتهام

1

زنقة 20 ا عبد الرحيم المسكاوي

فجر البرلماني عن حزب الإستقلال، الفرفار العياشي، مفاجئة من العيار الثقيل، في بث مباشر على صفحته الرسمية، حيث أكد أن “نزار بركة تقدم باسم الحزب أثناء مرحلة تشكيل حكومة عزيز أخنوش 12 إسما من أعضاء اللجنة التنفيذية للإستوزار لكن القصر رفضهم”.

وشدد البرلماني، الذي خرج عن صمته رافضا للتعديلات المقترحة في الخلوة التي أقامها أعضاء اللجنة التنفذية للتقليص من صلاحيات الأمين العام وعدد أعضاء المجلس الوطني للتحكم في الحزب من طرف تيار الصحراء من خلال المؤتمر الإستثنائي، (شدد) على أن الذين رفضت أسماءهم في الإستوزار هم اليوم من يريدون الإنقلاب على نزار بركة بتلك التعديلات غير معقولة، مشيرا إلى أن ب”ركة لم يكن بيده الضغط من أجل استوزار أشخاص من اللجنة التنفيذية بعدما تم رفضهم وكان عليه أن يشرح أسباب رفضهم”.

وكشف ذات البرلماني، أن الخلوة التي نظمتها اللجنة التنفيذية بعيدا عن أعين المناضلين عرفت تصويت ثلاثة أعضاء ضد المقترحات المذكورة؛ هم نزار بركة ونور الدين مضيان وعبد اللسلام اللبار، أما باقي الأعضاء فقد صوتوا على التعديلات وفيهم من أراد الإستوزار.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد