الإتحاد الأوربي يضخ 41 مليون يورو في ميزانية مليلية لإنقاذها من الكساد

0

زنقة 20| الرباط

خصصت الحكومة المركزية الإسبانية مساعدة مالية بقيمة 17 مليون يورو إلى الحكومة المحلية لمدينة مليلية، من أجل إعادة تنشيط الاقتصاد المحلي الذي تضرر بفعل سنتين من الإغلاق الناجم عن انتشار جائحة كوفيد 19، واندلاع الأزمة الدبلوماسية مع المغرب.

هذه المساعدة تندرج ضمن برنامج الاتحاد الأوربي REACT-EU الهادف إلى دعم دول الاتحاد لتحقيق الإنعاش الاقتصادي.

كما توصلت الحكومة المحلية لمليلية باعتمادات مالية بقيمة 24 مليون،  يورو موجهة  لتعزيز البنيات الأساسية والتحديث وكذا تعزيز الاقتصاد والتنمية المحلية، وفق ما صرحت به مندوبة الحكومة المحلية صابرينا موح.

وأوضحت موح أنه من بين 24 مليون يورو من الدعم المالي الذي توصلت بها الحكومة المحلية، سيتم تخصيص 20 مليون (83.3٪) لتنفيذ برامج التحول الأخضر والتماسك الاجتماعي.

من ناحية أخرى ، وظفت الحكومة الإسبانية  بشكل مباشر أربعة ملايين يورو في الإقليم لتعزيز الانتقال الأخضر والرقمنة والاتصال بالمدينة.

تأتي هذه المساعدات في وقت بدأت فيه المدينة المحتلة تعرف انتعاشا اقتصاديا بفضل استئناف العلاقات الثنائية بين المغرب واسبانيا، وإعادة ربط الموانئ الاسبانية  بالموانئ المغربية، في انتظار إعادة فتح الحدود البرية مع مليلية وسبتة.

ومن المرتقب أن يعود الاقتصاد المحلي لمليلية إلى سابق عهده قبل جائحة كوفيد وقبل  توتر العلاقات الدبلوماسية بين المغرب واسبانيا، بفضل انتعاش النشاط التجاري المرتقب بالمدينة بعد عودة حركة مرور الأشخاص والبضائع بالمعابر الحدودية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد