حريق “سوق الصالحين” يخلف خسائر مادية فادحة والتجار يتجهون للإحتجاج على تأخر تدشين المركب الجديد

0

زنقة 20 ا سلا

أكد مصدر محلي، أن الحريق المهول الذي شب بسوق الصالحين بميدنة سلا، ليلة أمس، خلف خسائر مادية فادحة بـحوالي 60 محلا تجاريا من بين 1700 محل صفيحي متواجدة بحي كريمة مؤقتا.

وأوضح المصدر، لازال مصير افتتاح سوق الصالحين بمدينة سلا بحي تابريكت غير معروف، رغم الانتهاء من أشغاله لمدة تفوق السنتين، من أجل توزيع المحلات على التجار والباعة المستفيدين، والذين تم إحصاؤهم من قبل السلطات خلال السنوات الماضية قبل الشروع في المشروع.

ووفق ذات المصدر، يتجه تجار السوق الصفيحي لتنظيم وقفات احتجاجية خلال الأيام القادمة احتجاجا على تأخر في تسليم المحلات بعد الحديث عن تأجيل التدشين الملكي للسوق إثر الوقوف على اختلالات كبيرة في عمليات البناء وعدم إنجاز المرآب تحت الأرضي.

ويعد سوق الصالحين بسلا الأمل الوحيد للتجار، الذين يعانون ظروفا صعبة في السوق الحالي بمصلى حي الشيخ المفضل بالقرب من حي كريمة، التي أصبحت تعج بالنفايات والأزبال ومختلف الحشرات، إلى جانب انعدام السلامة والأمان في هذه المنطقة التي أصبحت عرضة لجميع الأخطار، خاصة بعد اندلاع العديد من الحرائق فيها والتي خلفت خسائر مادية جسيمة بالنسبة للتجار وأصحاب المحلات القصديرية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد