استنطاق جمركي متورط في شبكة لتهريب المخدرات يكشف عن ثورة ضخمة

1

زنقة 20 | الرباط

كشف إستنطاق جمركي في قضية مكالمة هاتفية جرت مع وسيط شبكة دولية لتهريب المخدرات، قصد تهريب ستة أطنان ونصف عبر ميناء طنجة المتوسط ، عن ثروة تقدر بمليار و 364 مليون سنتيم، في الوقت الذي يشتغل فيه موظفا بسيطا بالمديرية العامة للجمارك، وراتبه الشهري محدد في 3600 درهم ويتلقى منحا كل شهرين قدرها 8000 درهم.

و كشف محمد حفيضي وهو صحافي، و معد برنامج التحقيقات 45 دقيقة على القناة الاولى عبر صفحته الفايسبوكية، أن ” الجمركي الموقوف اعترف أنه يملك قطعة أرضية مساحتها 320 مترا مربعا بسطات اقتناها ب120 مليون سنتيم، وقطعة ثانية بالمدينة ذاتها تبلغ مساحتها 400 متر، اقتناها بمبلغ 140 مليون سنتيم في 2014، وقطعة ثالثة مساحتها 90 مترا اقتناها ب 76 مليون سنتيم، ومنزل من طابقين مساحته 126 مترا بالبيضاء اقتناه بمبلغ 260 مليونا، إضافة إلى قطعة فلاحية مساحتها الإجمالية هكتاران بمنطقة “المذاكرة” بإقليم برشيد اقتناها بمبلغ 60 مليون سنتيم في 2011، وقطعة مساحتها 600 متر مربع نواحي مراكش اقتناها بمبلغ 187 مليونا”.

و أضاف أن الجمركي المعتقل ” اعترف بأن هناك فيلا في اسم زوجته ببوسكورة مساحتها 500 متر مربع اقتناها ب500 مليون، إضافة إلى اقتنائه سيارات فاخرة الأولى ب35 مليونا من نوع “بي إيم» والثانية «فولسفاغن» ب18 مليون سنتيم، فيما أظهرت ثلاثة حسابات بنكية الأول به رصيد 11 ألف درهم والثاني 700 درهم والثالث 1200 درهم”.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد