بنموسى: الهدر المدرسي يشكل أحد أسباب تزويج القاصرات

0

زنقة 20 . جمال بورفيسي

قال شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، اليوم الثلاثاء، إن الهدر المدرسي يشكل تحديا مقلقا للحكومة، مضيفا أن 331 ألف تلميذة وتلميذ غادروا حجرات الدراسة خلال الموسم الدراسي2020-2021، ما يشكل نسبة 5.3 في المائة من مجموع التلاميذ، بارتفاع يقدر ب0.3 في المائة مقارنة بالموسم الدراسي الماضي(2019-2020).

وترتفع نسبة الهدر المدرسي بالتعليم الإعدادي حيث تصل نسبته إلى 9.7 في المائة، فيما تبلغ نسبه الهدر المدرسي بالتعليم الثاني 7.4 في المائة، وفي الابتدائي 2.9 في المائة.

وأبرز بنموسى، في عرض قدمه أمام لجنة التعليم بمجلس النواب، أن الوزارة وضعت ضمن أولوياتها القصوى محاربة الهدر المدرسي بالنظر إلى تأثيره السلبي على مستويات التنمية البشرية وعلى المستوى التربوي والاقتصادي.

وأكد أن الوزارة ستواصل تنفيذ مشروع تعميم التعليم الأولي بهدف الوصول إلى التعميم في أفق 2028.

وأشار إلى أن جهود تعميم التعليم الأولي أفضت إلى ارتفاع نسبة التعميم من 45 في المائة خلال الموسم الدراسي 2017-2018، إلى 71 في المائة خلال الموسم الدراسي الجاري.

وأوضح الوزير أن الهدر المدرسي يشكل رافدا لتزويج القاصرات وهي ظاهرة مجتمعية تتضافر جهود الحكومة ومكونات المجتمع المغربي لمحاربتها والتصدي لها.

وأكد أن الحكومة تسعى، إلى الارتقاء بجودة التعليم بما يسهم في تحسين مؤشر المغرب الخاص بالتنمية البشرية.

وأعلن الوزير أن الحكومة تشتغل على توسيع العرض المدرسي من خلال انجاز ما بين 4000 و5000 وحدة دراسية سنويا في التعليم الأولي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد