أبناء الداخلة يشكون سوء التدبير داخل المركز الجهوي للإستثمار

0

زنقة 20 | الداخلة

واصل المركز الجهوي للإستثمار بجهة الداخلة وادي الذهب نهج سياسة الاقصاء والتهميش والكيل بمكيالين وقفل الابواب امام شباب المنطقة من المستثمرين.

مصارد موثوقة باقليم الداخلة اكدت كذا مرة بان هذا المركز قد اصبح مرتعا سيئا لأسوء انواع التدبير ما بات يهدد الأجواء العامة للإستثمار على مستوى اهم منطقة جهة بجهات الصحراء الثلاث.

وقالت هذه المصادر؛ ان عددا من ابناء جهة الداخلة قد اشتكوا العديد من المرات الاقصاء والتهميش جراء عنجهية مدير المركز المذكور حيث لايقبل استقبال غير “اصحاب الشكارة” وذوي النفوذ في أبشع مظاهر التهميش والذي يتعارض و توجهات الدولة بالمنطقة.

واضافت نفس المصادر؛ بان حالة من الفوضى الغليان والغضب تسود في صفوف ابناء منطقة جهة الداخلة وادي الذهب إبزاء تصرفات ادارة هذا المرفق العام الذي تخلى عن دوره في احياء الإستثمار بالجهة والنهوض بالإستثمار إلى المساومة وضرب أفاق وطموحات ابناء الإقليم.

وعلى الرغم من ان العديد من ابناء الجهة يحملون افكارا ومشاريع إلأ انهم يواجهون سياسة اقصائية من قبل ادارة هذا المركز حيث لايعترف بالشباب الصحراوي الطامح عكس بقية مراكز الإستثمار الجهوية التي حققت تقدما لابأس به بجهة العيون وكلميم وادنون على الاقل تتجاوب مع الجميع دون تمييز.

وسبق لجريدة Rue20 الألكترونية ان زارت المركز المذكور بالداخلة وعاينت غياب المدير المتكرر اضافة إلى ان اغلب الاطر المشتغلة تم استقدامها من خارج الجهة في مقابل إقبار اطر وكفاءات ابناء الصحراء وهو ما حول هذا المرفق الحيوي إلى شبه ثكنة في ملكية المدير العام للمركز وفق مصادر محلية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد