مقترح للبرلمان الإسباني بمنح الجنود شقق مجانية لتوطينهم بمليلية لمواجهة خطر إفراغ المدينة بسبب الأزمة

0

زنقة 20 / الرباط

أعلن رئيس الحزب الشعبي بمدينة مليلية المحتلة ، خوان خوسيه إمبرودا ، أن فريقه البرلماني سيتقدم باقتراح للحكومة المحلية، يهم بناء 200 شقة للإسبان المنخرطين في الخدمة العسكرية، وذلك من أجل تحقيق هدف مزدوج: توطين المجندين بالمدينة، و”تنشيط” الحركة الاقتصادية للمدينة التي تضررت بفعل إغلاق المغرب للمعبر الحدودي مع الثغر المحتل.

وأعلن إمبرودا ، الذي يتوفر على العضوية في مجلس الشيوخ ، أنه سيتم رفع هذه القضية إلى البرلمان ، من خلال سؤال موجه إلى وزارة الدفاع.

وصرح خوان خوسيه إمبرودا أن فكرة فريقه في مجلس الشيوخ
تقوم على أن تتنازل وزارة الدفاع عن بعض أراضيها في مليلية، على أن تتكفل الحكومة ا ببناء شقق للجنود المنخرطين في الخدمة العسكرية والذين تقل أعمارهم عن 45 عامًا. ويمكن ضمان توطيد العديد من المجندين الذين قد لا يضمنون مناصبهم في الجيش.

وصرح عضو مجلس الشيوخ عن الحزب الشعبي أن “البداية ستكون ببناء 200 شقة، ولهذا سيتعين على وزارة الدفاع منح حكومة مليلية الأرض اللازمة مجانًا حتى تتمكن من توفيرها للجنود وإتاحتها لهم وفق شروط محددة.

وتواجه حكومة مليلية، منذ سنتين، صعوبات في مواجهة الركود التجاري الذي تعانيه المدينة المحتلة جراء إغلاق المغرب للمعبر الحدودي بسبب انتشار وباء كوفيد 19. وكانت السلطات المحلية بمدينة مليلية تترقب إعادة فتح المعبر بعد تخفيف التدابير الاحترازية، لكن المغرب كان له رأي آخر، إذ قرر عدم إعادة فتح المعبر بسبب مخاوف من احتمال عودة انتشار الوباء.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد