فرقاطة مولاي اسماعيل تصاحب حاملة الطائرات شارل ديغول في مناورات كليمونسو

0

زنقة 20 ا الرباط

أبحرت الفرقاطة البحرية الملكية المغربية سلطان مولاي إسماعيل من طولون ، مع حاملة الطائرات شارل ديغول في مهمة مناورات ” كليمونسو22 ” بين فرنسا والمغرب.

و حتى 3 فبراير ، تم دمج الفرقاطة المغربية في مجموعة حاملة الطائرات الضاربة (ݣان ). وشملت المناورات المشتركة وحدات من القوات الجوية والبحرية متعددة الجنسيات، شهدها حوض البحر الابيض المتوسط بين فرنسا والمغرب.

وشارك طاقم فرقاطة السلطان مولاي إسماعيل بشكل ملحوظ في تدريبات دفاع جوي شملت طائرات من المجموعة الجوية وتدريبات إطلاق نار في مناورات الطيران ، نفذت عدة عمليات إمداد او إنزال على الفرقاطة المغربية. كما قدمت عرضا في التزود بالوقود .

وكان في عام 2021 ، قد تم دمج الفرقاطة علال بن عبد الله في ” ݣان” في بداية مهمة كليمونسو 21 شارك فيها وحدات مغربية استعدادا لعمليات متطورة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد